تحميل الأطروحة
عنوان الأطروحة: أثر المقاصد في المعاملات المصرفية

مجال البحث: علوم إنسانية وإجتماعية

الشعبة: علوم إسلامية

تخصص: مقاصد الشريعة الإسلامية

من إنجاز: يحي باي يوسف

تاريخ المناقشة: 2020/03/10

تحت إشراف: لخضاري لخضر، أستاذ، جامعة وهران 1

رئيس لجنة المناقشة: يوسي هواري ، أستاذ، جامعة وهران 1

عضو مناقش رقم 1: حمزة العيدية ، أستاذة، جامعة وهران 1

عضو مناقش رقم 2: زايري بلقاسم ، أستاذ، جامعة وهران 2

عضو مناقش رقم 3: خلواتي صحراوي، أستاذ، جامعة النعامة

عضو مناقش رقم 4: بوقنادل عبد اللطيف، أستاذ محاضر أ، جامعة وهران 1

بتقدير: مشرف جدا

الملخص
لما كانت المعاملات المالية من حيث إنها إقامة المبادلات والمعاونات، والإكساب على الارتفاقات بواسطة المال، تحظى في شريعتنا بأهمية كبيرة، تتجلى في العناية البالغة بقضية المال وسبل إنماء الثروة وتكسبها من وجوه التكسب المعروفة، قرر العلماء باستقراء النصوص الشرعية وتتبع جزئياتها أن حفظ المال من قواعد كليات الشريعة الراجعة إلى قسم الضروري، وتحصيل حفظه إنما يكون بضبط أساليب إداراته وصرفه واستثماره، بما يحقق مقصد رواجها، ووضوحها، وحفظها، وثباتها، والعدل فيها. ولقد نبه العلماء في هذه العصر إلى ضرورة التزام المجتهدين بمقاصد الشريعة في استنباطاتهم وتنزيلاتهم، ومن هذا المنطلق تبرز أهمية هذا الموضوع؛ فدراسة تأثير المقاصد الشرعية في المعاملات المصرفية هي من قضايا الساعة الملحة، من حيث إنها دراسة تطبيقية للمقاصد الشرعية تبحث سبل تفعيل هذا العلم من حيث إطاره المنهجي من جهة، ومن حيث الأدوات التي يتوسل بها في صدد تفعيل هذا المنهج من جهة أخرى. كما أن وقع هذه الدراسة وأهميتها يتجلى في المجال الذي تطرقت إليه، ألا وهو المعاملات المصرفية، وهو مرتع خصب لتطبيق المقاصد الشرعية وتفعيلها؛ لكون جل قضاياه ومسائله وقائع ونوازل مستجدة تسترعي اهتمام الباحثين والمتخصصين؛ للكشف عن أحكامها الشرعية، وتقصيد الأوعية المالية المصرفية. وتناول البحث بالدرس الإطار التنظيري الذي يمثل الدعامة الأساس لتفعيل المقاصد الشرعية وتطبيقها، والذي يشمل بدوره فقه الأولويات، وفقه الموازنات، وفقه الواقع، وفقه المآلات، دون التطرق إلى فقه النصوص الشرعية. كما تعرض البحث في بابه الثاني إلى الأدوات الإجرائية الفاعلة في تطبيق المقاصد، وذلك في حدود الأدوات المنبثقة عن أصل المآل. وطبيعة الموضوع هو ملتقى تقاطع حقول معرفية متعددة، تتجاذبها قضايا التعاملات المصرفية التي تشهد يوما بعد يوم تحولات رهيبة: لا من حيث إحداث أوعية مالية مبتكرة، ولا من حيث تعقد النظام الاقتصادي العالمي. ولتحقيق ذلك راوح الباحث بين المناهج العلمية المختلفة التي استلزمتها طبيعة المادة؛ فتردد بين المنهج الاستقرائي حينا، وبين التحليلي الاستنباطي حينا آخر في قراءة الآراء وتفسيرها، واستنباط ما يمكن أن يستنبط منها.


الكلمات المفتاحية: المعاملات المصرفية؛ تأثير المقاصد الشرعية؛ فقه الأولويات؛ وفقه الموازنات؛ وفقه الواقع؛ وفقه المآلات؛ نوازل؛ المال؛ المنهج الاستقرائي؛ التحليلي الاستنباطي.


المقالات التي تدعم الأطروحة

مقال 1

عنوان المقال: المنحى المقاصدي لقواعد الإمام المقري قسم المعاملات المالية أنموذجا

مجلة: مجلة الحضارة الإسلامية

المرجع: المجلد 18 العدد الأول ص ص 137-156. ردمد 5357-1112 ISSN

تاريخ: ديسمبر 2017