تحميل الأطروحة
عنوان الأطروحة: نظرية التكامل في الأحتكام إلى الكليات الشرعية

مجال البحث: علوم إنسانية وإجتماعية

الشعبة: علوم إسلامية

تخصص: الفقه و أصوله

من إنجاز: علواش فاطمة الزهراء

تاريخ المناقشة: 19/02/2019

تحت إشراف: زقور أحسن، أستاذ، جامعة وهران 1

رئيس لجنة المناقشة: لخضاري لخضر، أستاذ، جامعة وهران 1

عضو مناقش رقم 1: دباغ محمد، أستاذ، جامعة أدرار

عضو مناقش رقم 2: رصاع موسى، أستاذ، جامعة معسكر

عضو مناقش رقم 3: حيدرة محمد، أستاذ، جامعة مستغانم

عضو مناقش رقم 4: حسوني أبو بكر، أستاذ، جامعة محاضر أ

بتقدير: مشرف جدا

الملخص
في ظل أحادية التشريع وإحكامه وقيامه على مصالح الخلق لا يمكن بأية حال الفصل بين أصوله العامة، فإذا كانت هذه الأصول مكررة منتشرة، إبتدائية غير منسوخة كانت هي كلياته الحاكمة على ما دونها، والتي نجدها تتشعب وتتداخل في كل حكم شرعي، إذ هذه الكليات مهما كان الاعتبار في تقسيمها تتكامل فيما بينها تكاملا خاصا وآخر عاما، فلا يخلو حكم من بعد عقدي، وأسس أصولية ومقاصد للشارع فيه مرعية، يتحقق بامتثال المكلف له ارتقاء روحيا وأخلاقيا، وهذا التغلغل والانتشار يؤسس للنظرية محل البحث، والتي تستمد مشروعيتها من منهج القرآن الذي تتناسب آياته وأحكامه، وجوامع كلم رسول الله صلى الله عليه وسلم، واجتهادات الصحابة الكرام رضي الله عنهم أجمعين، كما نستطيع تلمسها في مناهج العلماء الراسخين، وإذا ما روعيت في الاجتهاد اليوم بدل النظر التجزيئي كانت الأحكام أقرب إلى روح الشرع وأجدى في تحقيق غاياته.


الكلمات المفتاحية: التكامل الخاص؛ التكامل العام؛ الكليات الشرعية؛ الاحتكام؛ الاجتهاد؛ الاستقراء؛ اعتبار المآلات؛ منهج القرآن؛ المقاصد؛ الشاطبي.


المقالات التي تدعم الأطروحة

مقال THA4286

عنوان المقال: الكليات الشرعية عند الإمام الشاطبي... تأصيل للتكامل المعرفي بين علوم الشريعة

مجلة: مجلة العلوم الإسلامية والحضارة- الأغواط

المرجع: ؟

تاريخ: العدد السابع، فيفري 2018