تحميل الأطروحة
عنوان الأطروحة: السياق و أثره في نقد الحديث و فقهه

مجال البحث: علوم إنسانية وإجتماعية

الشعبة: علوم إسلامية

تخصص: الكتاب و السنة

من إنجاز: العربي رزيق خليفة

تاريخ المناقشة: 04/07/2018

تحت إشراف: عبد القادر سليماني، أستاذ، جامعة وهران 1

رئيس لجنة المناقشة: يوسي الهواري، أستاذ، جامعة وهران 1

عضو مناقش رقم 1: حمزة العيدية، أستاذ، جامعة وهران 1

عضو مناقش رقم 2: محمود مغراوي، أستاذ، جامعة الجزائر 1

عضو مناقش رقم 3: نصر سلمان، أستاذ، جامعة الأمير عبد القادر ـ قسنطينة 1

عضو مناقش رقم 4: يوسف عبد اللاوي، أستاذ، جامعة الوادي

بتقدير: مشرف جدا

الملخص
البحث يسعى لبيان أثــــر اعتبار السياق في مجالي النقد الحديثي و فقه النصوص النبوية، ولتحقيق هذا الهدف تعرضت الدراسة لبيان مصطلحات (السياق) و (نقد الحديث) و (فقه الحديث) في فصل أول، ثم عقدت الفصل الثاني لبيان أثر السياق في نقد الحديث بعنوان أثر السياق في النقد الحديثي، حيث قسمته إلى ثلاثة مباحث، فالمبحث الأول تحدثت فيه عن مراعاة سياق نقد الرواة، وعالجت فيه مسألتين أساسيتين هما أثر السياق في توجيه ألفاظ الجرح والتعديل، ومراعاة حال الناقد وضرورة استحضارهمالسلامة تنزيل الأحكام النقدية على الرواة، وفي المبحث الثاني تطرقت إلى السياق الزماني والمكاني وأثره في النقد الحديثي، حيث تعرضت لقضية التمايز المنهجي بين مرحلتي ما قبل التدوين وما بعده وأثر الخصائص النقدية لكل مرحلة في التعامل مع المرويات، وكذا قضية مدارس انتماء للنقاد وأثرها في فهم خلفيات الناقد أو ما يعرف بالسياق الثقافي، فتحدثت عن ثلاثة مدارس تمثيلا وهي المدرسة الحجازية والعراقية والشامية، ثم عقدت المبحث الثالث حول سياق متعلق الأخبار، حيث تمت معالجة مسألة تأثر المنهج النقدي بطبيعة الخبر وموضوعه، فطبيعة الأخبار المختلفة تعتبر سياقات متغايرة، وبحثت أهم هذه المتعلقات وهي مرويات فضائل الأعمال، ومرويات التفسير، ومرويات المغازي والسير، وفي الفصل الثالث تعرضت لأثر السياق في فقه الحديث وعالجتها في مبحثين، أما المبحث الأول فخصصته للسياق المقالي، وتطرقت فيه إلى عنصر السياق المقالي الخاص وعلاقته بالرواية بالمعنى واختصار الحديث أو الزيادة فيه، وكذا عنصر السياق المقالي العام من حيث المفهوم وجمع الأحاديث الواردة في الموضوع الواحد، باعتبار الوحدة الموضوعية سياقا معتبرا عند شراح الحديث والفقهاء، وبعدها جاء المبحث الثاني نظيرا للأول تحدثت فيه عن السياق الحالي من خلال ثلاثة عناصر وهي : معرفة حال المتكلم، وحال المخاطب، وبيئة الخطاب وسببه، ومن خلال فقه الصحابة والعمل المستمر باعتباره بساطا يطوي القرائن الحالية والمقامية إذا تعذر تحصيلها، ثم ختمت البحث بخاتمة ضمنتها أهم نتائج الدراسة مع ذكر بعض التوصيات المتعلقة بالموضوع.


الكلمات المفتاحية: سياق؛ نقد الحديث؛ فقه الحديث؛ رواية الحديث؛ الخطاب؛ حال المخاطب؛ فضائل الأعمال؛ السير والمغازي؛ التفسير؛ مرويات.


المقالات التي تدعم الأطروحة

مقال 1

عنوان المقال: مراعاة السياق وأثره في توجيه الجرح والتعديل

مجلة: مجلة الحضارة الإسلامية

المرجع: مجلة الحضارة الإسلامية،مجلة علمية محكمة تصدرها كلية العلوم الإنسانية و العلوم الإسلامية –جامعة وهران1 العدد29 ص ص 289-303

تاريخ: جوان 2016م